الحالة السورية في المنظور التاريخي

 احتلال أفغانستان دفن الاتحاد السوفيتي والتدخل في سورية مرشح لدفن روسيا بوتين وإتزالها إلى الدرجة الثالثة في مصاف دول العالم

عادل بشتاوي

(الدراسات التاريخية تتطلب عرضها في إطارها التاريخي وصفحات فيسبوك ليست المكان المناسب لمثل هذه الدراسات، وهنا ملاحظات المؤرخ عادل بشتاوي مؤلف كتابي تاريخ الظلم العربي في عصر الأنظمة الوطنية وتاريخ الظلم الأميركي وبداية زمن الافول الامبراطوري المديد، وهو كتاب يجري حالياً إعداده بتنسيق بي دي اف تمهيداً لإتاحته للتنزيل في صفحة الابداع في الكتابة قريباً):

متابعة قراءة “الحالة السورية في المنظور التاريخي”

عادل بشتاوي: جيل الشهادة في سوريا

في الغرب مثل شائع: ”على المرء أن يحذر مما يتمناه“.
لقد تمنّى العرب في بداية القرن التاسع عشر زوال السلطنة العثمانية لظلمها فجاءتهم الإمبراطوريتان الفرنسية والبريطانية وفعلتا من الشرور ما جعل عربا كثيرين يترحّمون على العثمانيين. وتمنّى العرب للإمبراطوريتين البريطانية والفرنسية الزوال فجاءتهم أميركا وارتكبت في العراق من التوحّش والشرور والمذابح والتدمير خلال أربع سنوات ما فاض عما ارتكبته أختها الإسرائيلية الشريرة الصغيرة في فلسطين خلال 60 عاما مما جعل بعض العرب يترحمون لا على العثمانيين فقط بل على البريطانيين.

متابعة قراءة “عادل بشتاوي: جيل الشهادة في سوريا”

فليُقطع الماء والدواء والاتصالات والخبز ولتبدأ المذبحة

عادل بشتاوي

إن الناظر إلى بلاد العرب من شرفة التاريخ سيرى اليوم فئتين فاعلتين وسط بحر سيتحول قريباً إلى أكبر هيجان شعبي عرفته الأمة منذ عهد المأمون: فئة عازمة على بقاء فُجر الاستبداد لأنها تعرف أنها لن تستطيع البقاء من دون بقاء هذا الفُجر، وفئة عازمة على ترحيلها لأنها تعرف أنها لن تستطيع استيلاد فَجر الحرية إن بقيت، ومعظم ما يُقال عن وجود خيارات خلاف ذلك وهم لا يُغرق تقاسيم نغمة الترحيل والبقاء الواحدة.

متابعة قراءة “فليُقطع الماء والدواء والاتصالات والخبز ولتبدأ المذبحة”